fbpx

ابتسامة اللثوية

هي ظهور اللثة الأمامية بالفك العلوي بشكل زائد عن الطبيعي ويعتمد علاجها علي التشخيص السليم .

عرض اللثة هو العلاقة بين اللثة و الشفاه ، و فى دراسة أجراها د/فينسنت كوكيش الأصغر ، سأل مجموعة من الأناس البسطاء ، أطباء تقويم الأسنان و ممارسين عامين عن فكرتهم عن عرض اللثة المقبول للابتسامة. و كانت النتائج مفاجئة إلى حد ما .

أناس بسطاء : و هم ليسوا محترفين، نظروا للبداية عند 3 مم ، عندما تصل اللثة إلى 3 مم قيموا الابتسامة بأنها ليست جذابة.

أطباء تقويم الأسنان : قيموا البداية عند 2 مم ، أكثر مطلوب صرامة فى مجموعة الدراسة.

الممارسين العامين : كمفاجأة كان التقييم عندهم هو 4 مم ، الأكثر تساهلاً فى مجموعة الدراسة. السؤال المهم هو : متى نعالج الابتسامة اللثوية؟ عندما تضايق المريض. الهدف الأمثل هو أن نصل إلى مكان ما أقل من 3 مم للمرضى الذين يرغبون فى تغيير ابتساماتهم. قبل العلاج، من المهم أن نفهم بالضبط ما يسبب الابتسامة الصمغية. هناك على الأقل سبعة أسباب مختلفة، إذا لم يتم تشخيص السبب الصحيح، لن تتمكن من تحديد طريقة العلاج المناسبة

الأسباب السبعة :

  1.  شفاه عليا قصيرة (إذا كان للمريض شفاه عليا قصيرة للغاية ، فلن تغطي اللثة و الأسنان العلوية)
  2.  شفاه تتحرك كثيراً
  3.  فك علوى زائد عمودياً
  4.  بروز أسنان أمامي مفرط
  5.  الأسنان لا تخرج من العظام بشكل كامل
  6.  اللثة لا تتراجع عندما ينضج الشخص

ثلاث طرق تقليدية لعلاج الابتسامة اللثوية :

تقويم الأسنان:

 يدخل عنوة على الأسنان البارزة و يسويهم في الأماكن الصحيحة و يزيل إبراز اللثة

جراحة اللثة:

تطويل التاج لتحريك مستويات اللثة ، غالباً ما تتم على الأسنان القصيرة .

جراحة العظام:

تحريك الفك العلوى فى الاتجاه اللازم يؤثر على الفك العلوى

فى بعض الأحيان عندما لا تصلح هذه الطرق ، على سبيل المثال المريض ذو الشفاه كثيرة الحركة  :

هناك طرق غير تقليدية

البوتوكس : الدراسات ترشح البوتوكس، عندما يتم حقنه فى عضلات الشفاه العلوية يصبح طريقة مؤثرة.على أية حال، هذا الحل ليس دائم و يجب أن يتم تكراره مرة كل 3 ل 6 شهور.
جراحة تغيير مستوي الشفاه : تحفظ العضلات التى ترفع الشفة حتى لا تعلو لهذا الحد مرة أخرى عند الابتسام. تشخيص السليم هو المفتاح لنتيجة ناجحة